مشاريعنا بين يديك
Click on the slide!

تطبيقات نموذجية لبرامج المسؤولية المجتمعية في مخيم الإفطار‎

تفتخر كثير من الشركات في تطبيق برامج المسؤولية المجتمعية، وحتى الآن الإنجازات لا تساوي الطموح الذي نريد الوصول إليه، ومما لا شك فيه أن القطاع الخيري بدوره يمارس المسؤولية المجتمعية لكن يحتاج إلى شيء من الترشيد والتوجيه ليصل إلى درجة عالية من الاحترافية والتميز، وبهذه المناسبة قمت بإحصاء هذه التطبيقات في مخيم الإفطار الدعوي السادس عشر التابع للمكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالدمام وقد تم بحمد الله تم تفعيل عدد من التطبيقات لبرامج المسؤولية المجتمعية تجاوزت ٩ أفكار وفعاليات :أولاً: يختلف أذواق الناس في أساليب تقديم الطعام وفي طريقة الطهي لذا تم تقديم نوعية الطعام المرغوب لكل جالية، وقد تم تقسيمهم لتسعة مخيمات ولكل خيمة نكهة مخصصة ومذاق يناسبهم في الطعام المقدم لهم، وكذلك لغة تجمعهم ، وبرنامج تفاعلي وتواصل اجتماعي متميز.ثانياً : العناية بالجودة للمواد والمنتجات المستخدمة مع الإهتمام الكبير بالنظافة وعدم انتقال العدوى وذلك بعدد من التطبيقات الوقائية .ثالثاً: العناية بالصحة، وبذلك تم إنشاء خيمة للعناية الصحية وذلك لبعض الفحوصات الأولية (قياس الضغط وفحص السكر وقياس الطول والوزن) وساهم في تنفيذ هذه الفكرة طلاب كلية الطب بجامعة الدمام، وبدعم الأجهزة من جمعية الرحمة، وقد تم اكتشاف بعض الحالات المرضية التي لا يعلم المستفيد عنها ، وتتم توعيتهم وتثقيفهم عن الوقاية والعلاج بجلسات خاصة مع الطبيب وتوزيع بعض المطبوعات التثقيفية.رابعاً: حماية البيئة واستدامة الموارد وذلك بجمع أغطية المياه واللبن حيث يتم جمع ١٠.٠٠٠ قطعة يومياً ويتم استبدال كل ١٠٠٠ منها بعربة للمعاقين وذلك ضمن برنامج المسؤولية المجتمعية في شركة سافكو.خامساً: استخدام أدوات ووسائل تقلل رمي النفايات وتحافظ على البيئة ، وذلك بوضع الطعام على صحون يتم إعادة غسلها، وبذلك استطعنا تقليل التكاليف، وتوفير ١٨٠.٠٠٠ من علب التغليف والتي ستكون سبباً في تلويث البيئة .سادساً: الهدايا المقدمة في البرامج التفاعلية تخدم المستفيد بشكل مباشر ولا يمكن لأحد الإستغناء عنها، وهي بطاقات الشحن لعدد من مزودي خدمات الاتصال في السعودية.سابعاً: غرس العطاء والتطوع لدى جميع الجاليات، حيث تم تسجيل أكثر من ٣٠٠ متطوع يقومون بإعداد السفرة وتجهيز الطعام ثم نظافة المكان، مما ساهم في تقليل التكاليف للأجور العاملة.ثامناً: من عادة الضيافة العربية الأصيلة تقديم الطيب للضيف وهذا ما يقدم لهم عند خروجهم لأداء الصلاة وهذا أكسبهم شعوراً طيباً وإحساساً بالكرامة والإكرام، وكان لذلك الأثر الطيب والانطباع الرائع لدى غير المسلمين عند عودة أصحابهم لهم.تاسعاً: وهي ختام المسك تخصيص مقر لتعليم نطق الحروف العربية، وإتقان تلاوة سورة الفاتحة والتي لا تجوز صلاة المسلم إلا بإقامة الحروف كما نزلت على رسولنا الكريم ﷺ ، وتمت تسمية هذا البرنامج (علمني أم القرآن).ماجد أباالخيل أخصائي مسؤولية مجتمعية.      

المزيد...
Click on the slide!

نبارك لكم بلوغ الشهر الكريم

نبارك لكم بلوغ الشهر الكريم رزقكم الله فيه حسن العمل والقبول وهاهي ثمرات شهر شعبان بحمد الله إسلام 100 الدروس والمحاضرات 304 الجولات الميدانية 272 المواد الدعوية 16350 المستفيدون 44.052

المزيد...
Click on the slide!

اليوم السعودي: تعاوني الدمام يستعد بأضخم مائدة إفطار بالمنطقة الشرقية

  ناصر الزيلعي - الدمام يقوم المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالدمام بتجهيز مخيم "إفطار صائم" الدعوي لعامه السادس عشر على التوالي. وقد ذكر الشيخ أ.د. عبدالواحد المزروع مدير المكتب التعاوني وعميد كلية التربية بجامعة الدمام أن الإقبال على مخيم الإفطار في كل عام يزداد يوماً بعد يوم، لاسيما أن امتداد عمل هذا المخيم لمدة ستة عشر عاماً حقق له هذا النجاح المستمر. ونوه إلى أن المكتب يفطّر حوالي ستة آلاف شخص يومياً بقيمة 10 ريالات للوجبة الواحدة ويزداد العدد يوم الجمعة، وأضاف: إن المخيمات الرمضانية مشروع دعوي توعوي مهم يحقق أهدافا سامية وعظيمة، حيث تصل الصدقات لمستحقيها بطريقة آمنة وصحيحة، وتعتبر محطة إيمانية تزود العاملين فيها والوافدين لها بما يحتاجون من أمور شرعية وتفتح مجالا للتطوع والعمل الخيري لأبناء الوطن. مبينا أن الدور الذي تقوم به هذه المخيمات يتعدى إطعام الصائمين إلى الدعوة إلى الله "تعالى" وتوعية الصائمين بأمور دينهم، وأنها تساهم بطريقة مباشرة في تصحيح بعض المعتقدات الدينية لدى كثير من العمالة الوافدة، وأوضح أن الإعداد لهذه المخيمات الرمضانية يبدأ مبكراً لتكون جاهزة لاستقبال شهر رمضان المبارك. وأفاد المزروع أن الدعم بعد الله "سبحانه وتعالى" يعتمد على أهل الخير والإحسان بالدرجة الأولى من أبناء هذا البلد المبارك الذين يجودون بأموالهم رغبة في الأجر والثواب، ولولا الله ثم هؤلاء الباذلين والمنفقين لما قام واستمر هذا المشروع المبارك، ولكن يبقى المخيم بحاجة إلى الكثير والكثير من الدعم، حيث يوجد عجز في بعض الأحوال وهي فرصة لدعوة أهل الخير أن يبادروا لدعم مثل هذه المشاريع المباركة التي تعتبر محطة توجيه وتوعية قبل أن تكون مكان إفطار، حيث نلمس ثمرات هذه المخيمات في نهاية الشهر الكريم على المدى القريب كدخول أعداد من غير المسلمين في دين الله، وعلى المدى البعيد إصلاح سلوك الصائمين المرتادين للمخيم، كما لا يفوتني التنويه بجهود الداعمين وبذلهم وعطائهم وكذلك المتعاونين الذين يقدمون الجهد والعمل سواء من المواطنين أو الوافدين الذي لهم الدور الفاعل والمؤثر في إقامة ونجاح المخيم.والجدير بالذكر أن مخيم الإفطار الدعوي لتعاوني الدمام يعد أضخم مشروع إفطار بالمنطقة الشرقية، وقد حصل على جائزة الأمير محمد بن فهد آل سعود للتميّز.     http://www.alyaum.com/News/art/144965.html

المزيد...
Click on the slide!

مجلس إدرة المكتب يعقد اجتماعه بمقر اللجنة النسائية

عقد مجلس إدارة المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالدمام اجتماعه بمقر اللجنة النسائية في حي الشاطي وكان الاجتماع  برئاسة رئيس المجلس فضيلة الشيخ: عبد الرحمن بن محمد آل رقيب رئيس محاكم المنطقة الشرقيةوتناول الاجتماع مناقشة العديد من قضايا المكتب أهمهامخيم إفطار الصائمين والذي يقام للعام السادس عشر ويحوي العديد من البرامج والمناشط وتم في الاجتماع مناقشة بعض المشاريع المستقبلية للمكتب وآخر التطورات على مشروع وقف الهداية،  وشكر الشيخ الرقيب كل من يدعم ويساهم في أنشطة المكتب وعلى رأسهم صاحب السمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الإدارة والداعمين والعاملين في المكتب وسأل الله للجميع القبول والتوفيق  

المزيد...
  • 1new.png
  • 2new.png
  • bannerafter16_600_450.jpg

صور من مخيم الإفطار






عداد المسلمين الجدد



ركن دعوي

الفرقان 8111255

الجلوية 8411466

المزروعية 8300660

الحياة بلازا 8172184

السوق 8331117

مصلى العيد 8416020

المستشفي المركزي  داخل المستشفى

دارين مول

اضافة الموقع الى المفضلة
اضافة الصفحة الى المفضلة
طباعة الصفحة

القائمة البريدية

اشترك لتصلك أخبار المكتب

الاسم:

الإيميل:

إستفتاء

كيف تعرفت على المكتب؟
 

زوار الموقع


بدعمكم يستمر العطاء